News




أحمد بن سعيد يشهد تخريج الدفعة الثامنة من طلبة "جامعة روتشستر للتكنولوجيا" بدبي

May 22, 2019  

شهد سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم، رئيس هيئة دبي للطيران المدني رئيس مؤسسة مطارات دبي الرئيس الأعلى الرئيس التنفيذي لطيران الإمارات والمجموعة، رئيس سلطة واحة دبي للسيليكون، حفل تخريج الدفعة الثامنة من طلبة جامعة روتشستر للتكنولوجيا - دبي، التي تتخذ من واحة دبي للسيليكون مقرا لها.

وأقيم حفل التخرج في فندق جراند حياة دبي، بحضور مجلس إدارة الجامعة بدبي والدكتورة "آلن غرانبرغ"، نائب الرئيس الأول للشؤون الأكاديمية في جامعة روتشستر للتكنولوجيا في نيويورك والدكتور "جيمس ووترز" نائب الرئيس الأول للشؤون المالية والإدارية في جامعة روتشستر للتكنولوجيا في نيويورك، و"ريك سورت"، رئيس الخدمات القنصلية في القنصلية العامة للولايات المتحدة الأمريكية، وذوي الطلبة. 

 وخلال الحفل، قدم سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم شهادات التخرّج لـ 120 خريجاً وخريجة. وحصل 80 من الطلبة على شهادات البكالوريوس موزعة على برامج أكاديمية مختلفة، فيما حاز 40 منهم شهادة الماجستير من عدة برامج للدراسات العليا. وتشمل برامج البكالوريوس والماجستير: الهندسة الميكانيكية والكهربائية، وأمن الحاسوب، وتكنولوجيا الحواسيب، والإدارة والاقتصاد، وعلوم المدينة الذكية، والقيادة والابداع. ويمثل الخريجون جنسيات وفئات عمرية متنوعة، مما يبرز قدرة الجامعة، التي تعد إحدى الجامعات الأمريكية الرائدة في مجال التكنولوجيا، على استقطاب عدد كبير من الطلاب من جنسيات مختلفة، وتمكينهم من توسيع مهاراتهم لدخول سوق العمل في المستقبل.

 وقال سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم: "تعكس جامعة روتشستر للتكنولوجيا - دبي توجه سلطة واحة دبي للسيليكون للاستثمار في القطاع التعليمي بما يتماشى مع الاستراتيجية الوطنية لدولة الإمارات العربية المتحدة لتعزيز دور الشباب، وتنمية الموارد البشرية، وتنويع مصادر الدخل للدولة."

 وأضاف: "بصفتها واحدة من أبرز المؤسسات الأكاديمية الأمريكية في المنطقة، تقدم الجامعة برامج جديدة لقطاعات مختلفة تمكن الشباب من دخول سوق العمل بقوة. ونحن على ثقة من أن المناهج الدراسية القائمة على التكنولوجيا التي تقدمها الجامعة ستعمل على تأهيل خريجيها لتلبية احتياجات سوق العمل في المستقبل".

 من جانبه قال الشيخ خالد بن زايد بن صقر آل نهيان، رئيس مجلس إدارة الجامعة: "نهنئ خريجينا الجدد في جامعة روتشستر للتكنولوجيا - دبي على نجاحهم في تحقيق هذا الإنجاز العلمي. كما نأمل أن يكون خريجونا الجدد سفراء حقيقيين لـلجامعة ونتطلع إلى استضافتهم في المستقبل في الحرم الجامعي لمشاركتنا قصص نجاحهم في حياتهم المهنية".

 بدوره قال الدكتور محمد الزرعوني، نائب الرئيس والرئيس التنفيذي لسلطة واحة دبي للسيليكون: "تعتبر سلطة واحة دبي للسيليكون التعليم ركيزة أساسية للتنمية، لذلك نعمل عن قرب مع شركائنا لإرساء نظام تعليمي حديث مصمم وفقًا لمتطلبات شباب الإمارات، بما يتماشى مع الأجندة الوطنية لرؤية الإمارات 2021. ونحن حريصون على التعاون مع مؤسسات التعليم الرائدة مثل جامعة روتشستر للتكنولوجيا - دبي التي تشاركنا أهدافنا والتزامنا بتعزيز مساهماتنا في مجالات العلوم والتكنولوجيا، ما يسهم في إنشاء اقتصاد محلي قائم على المعرفة."

 وأضاف: "بفضل الدعم المستمر من سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم، نجحنا خلال السنوات القليلة الماضية في إطلاق برامج جديدة بالتعاون مع الجامعة تتماشى مع رؤية الابتكار التي تتبناها دبي ودولة الإمارات. وسنواصل العمل مع الجامعة لتطوير كوادر طلابية مؤهلة لتلبية احتياجات سوق العمل، وخاصة في المجال التكنولوجي".

 وقالت الدكتورة آلن غرانبرغ: "في الذكرى السنوية الحادية عشرة لانطلاق فرع جامعتنا في دبي، نفخر بشراكتنا مع سلطة واحة دبي للسيليكون، وبتوفيرنا مناهج مبتكرة وجديدة قائمة على التكنولوجيا لطلابنا في دبي. ونسعى كجامعة للمساهمة في تشكيل معالم المستقبل من خلال تمكين طلابنا من مقومات التفكير الإبداعي. وهدفنا كمجتمع أكاديمي علمي الاستفادة من تأثير التكنولوجيا والفنون والتصميم من أجل تحقيق الصالح العام. ومع توفير الاقتصاد العالمي لفرص جديدة كل يوم، نتطلع لمساعدة طلابنا وخريجينا في أن يصبحوا سفراء للتنمية الاقتصادية في دولة الإمارات العربية المتحدة والمنطقة."

 من جهته، أشاد الدكتور يوسف العساف رئيس جامعة روتشستر للتكنولوجيا في دبي بدعم سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم المستمر لجهود الجامعة والمساهمة في تحقيق تطلعات دبي ودولة الإمارات. وأضاف: "تواصل الجامعة تحقيق إنجازات جديدة نوعية غايتها التميز. ونتطلع إلى استقبال الطلبة في الحرم الجامعي الجديد المبتكر والذكي والمستدام بدءاً من العام المقبل، ضمن برامجنا الأكاديمية في علوم المدن الذكية، وتحليل البيانات، وسعادة الشركات والعملاء، والابتكار والقيادة، والتي تسهم في تعزيز مكانة دبي كواحدة من أذكى وأسعد المدن في العالم."

 وكانت جامعة روتشستر للتكنولوجيا – دبي أعلنت في شهر فبراير من هذا العام بدء الأعمال الإنشائية للحرم الجامعي الجديد البالغة قيمته 500 مليون درهم. ومن المُتوقع أن تكتمل المرحلة الأولى من المشروع في نهاية الربع الأول من العام 2020 بتكلفة تقديرية تبلغ 200 مليون درهم، وتشتمل على منشآت أكاديمية بمساحة 30 ألف متر مربع، فيما يُتوقع اكتمال المرحلة الثانية بحلول عام 2023 بتكلفة تقديرية تبلغ 300 مليون درهم لتضيف مساحة 116 ألف متر مربع للحرم الجامعي.

ويتوقع أن يستوعب الحرم الجامعي 4 آلاف طالب وطالبة، كما سيتم التركيز في تفاصيل المبنى الجامعي الجديد على تلبية مقومات المدن الذكية والاستدامة والاتصال، عبر ربط الكليات فيه بالمجتمع الخارجي لمواكبة متطلبات التعليم العصري.

Poll

How did you find the experience of browsing our site?

Vote

No option has been selected