اخبار




في إطار التوسُّع في التطعيم لمكافحة الفيروس وحماية المجتمع

٢٤ مايو, ٢٠٢١  

البدء في تطعيم الأطفال من الفئة العمرية ما بين 12-15 عاماً وفق أولويات محددة

تطعيم هذه الفئة العمرية متاح في مستشفيات لطيفة للنساء والأطفال، وحتا، والجليلة ومراكز المزهر وزعبيل والبرشاء الصحية

 أعلنت هيئة الصحة بدبي عن فتح باب تسجيل مواعيد تطعيم لليافعين من الفئة العمرية ما بين (12 و15) عاماً، ضد كوفيد-19، وذلك اعتباراً من اليوم ومن خلال تطبيق الهيئة (DHA).

تأتي هذه الخطوة المهمة تماشياً مع الخطة الوطنية للتطعيم، وفي ضوء إجازة وزارة الصحة ووقاية المجتمع الاستخدام الطارئ للقاح "فايزر بايونتيك" في أوساط الأطفال الذين يزيد عمرهم عن 12 عاماً، وبناءً على اعتماد إدارة الغذاء والدواء الأمريكية وموافقتها على الاستخدام الطارئ للقاح ليشمل الفئة العمرية بداية من عمر 12 عاماً فما فوق.

صرحت بذلك الدكتورة فريدة الخاجة، المدير التنفيذي لقطاع الخدمات الطبية المساندة والتمريض، رئيس اللجنة التوجيهية لتطعيم كوفيد-19 في هيئة الصحة بدبي، مؤكدة أن الهيئة حددت الأوليات لهذه المرحلة العمرية والتي تتضمن ممن يعانون منهم من أمراض مزمنة، ومن يقيمون مع كبار السن أو يعيشون مع الأفراد الذين تحول ظروفهم الصحية دون أخذ اللقاح.

 

وبالنسبة لحالات الإصابة النشطة بكوفيد-19، فقالت د. الخاجة إنه يمكن أخذ اللقاح بعد إتمام مدة العزل الصحي المنزلي (10 أيام) من دون أعراض أو في حال وجود أعراض بسيطة، وإذا كانت الأعراض متوسطة أو شديدة وتطلبت تواجد الطفل في المستشفى، فيمكن في هذه الحالة مراجعة الطبيب المعالج لتقييم حالته، وتحديد مدى إمكانية أخذ التطعيم في الوقت الحالي.

وتتوفر خدمة التطعيم ضد كوفيد-19 لهذه الفئة العمرية في كل من: مستشفى لطيفة للنساء والأطفال، ومستشفى حتا، ومركز المزهر الصحي، ومركز زعبيل الصحي، ومركز البرشاء الصحي، ويمكن حجز المواعيد في هذه المواقع من خلال تطبيق هيئة الصحة بدبي DHA، إلى جانب توفر خدمة التطعيم في مستشفى الجليلة التخصصي للأطفال ويتم الحجز بالتواصل المباشر مع المستشفى.

وأوضحت الدكتورة الخاجة أن الهيئة ماضية في حملتها الموسعة لتحصين جميع المستهدفين في المجتمع، وتعزيز مقومات الأمن الصحي، ومن ثم المساهمة في تسريع خطوات التعافي، وذلك ضمن خطة استراتيجية، تنفذها "صحة دبي" بالتعاون والتنسيق مع جميع الأطراف المعنية وذات العلاقة.

 

استفتاء

كيف وجدت تجربة تصفحك لموقع مؤسسة دبي للإعلام؟

صوّت هنا

لم يتم اختيار أي من الآراء
H