"كرسي الاثنين".. تجارب وخبرات إماراتية وخليجية مُلهمة ومتفردة

أعلنت "دبي للإعلام" عن إطلاق برنامج "كرسي الاثنين"، الذي يقدمه الإماراتي عبد الله النعيمي، ويستضيف، عبر حلقاته، مجموعةً من الشخصيات الإماراتية والخليجية والعربية التي تمتاز بتفرد تجاربها وخبراتها الملهمة في المجالات الاقتصادية والاجتماعية والطبية والفنية وغيرها، كما يستعرض أفكارها ورؤاها المتنوعة حول العديد من الموضوعات والقضايا التي تهمّ شريحةً واسعةً من المجتمع.

ويأتي إطلاق برنامج البودكاست الجديد على شاشة تلفزيون دبي ومنصة "أوان" الرقمية، ومقتطفات منه على حسابات المؤسسة الرسمية على مواقع التواصل الاجتماعي، في إطار المبادرات المبتكرة التي تركز عليها "دبي للإعلام" لمواكبة المتغيرات التي يشهدها القطاع، وتعزيز الاستثمار في تطوير الكوادر الوطنية الشابة، وتأكيد حضورها الإعلامي المؤثر.

وفي هذا السياق، لفت أحمد عبدالله، مدير أول برامج تلفزيون دبي في "دبي للإعلام"، إلى أن إطلاق برنامج "كرسي الاثنين" يأتي في إطار عملية تطوير المحتوى الإعلامي الذي تشهده "دبي للإعلام" عبر قنواتها ومنصاتها المختلفة، معتبرًا أن البرنامج يُمثّل إضافةً نوعيةً إلى الدورة البرامجية الخاصة بـ "تلفزيون دبي".

وقال: "يعكس انضمام "كرسي الاثنين" حالة التطور التي تعيشها "دبي للإعلام"، والتي تسعى إلى تقديم المحتوى المتميز الذي يُمثّل أحد محاور استراتيجيتها الهادفة إلى تعزيز الوعي بأهم الموضوعات التي يُعنى بها المجتمع الإماراتي، وتسليط الضوء على التنوع الثقافي والاجتماعي الذي تمتاز به دبي، والمساهمة في تعزيز مكانة الإمارة ودورها الحيوي في المشهد الإعلامي العالمي".

من جانبه، أشار عبد الله النعيمي إلى أهمية تحويل برنامج "كرسي الاثنين" من بودكاست مسموع إلى مرئي، وقال: "يمتاز (كرسي الاثنين) بفكرته وعفويته وبساطة لغته وحواراته العميقة التي تمنح المشاهد الفرصة لمعايشة تجارب وقصص الضيوف حتى يشعر وكأنه جزءٌ منها، حيث يُشكّل ذلك أحد أسرار نجاح البودكاست بنسخته المسموعة التي قُدّمت على مدار موسمين، ويتفرد بنوعية الموضوعات التي يطرحها خلال حلقاته التي نحاور فيها مجموعةً من الشخصيات المتخصصة التي يتم اختيارها بناءً على اتساع خبراتها ومعارفها وتجاربها، ونوعية المجالات التي تعمل فيها، بحيث نعكس، من خلال البرنامج، تنوع وتفرد النسيج الثقافي والمعرفي في المجتمع الإماراتي".

وأضاف: "نسعى من خلال البودكاست المرئي إلى توثيق العديد من الحكايات والتجارب الملهمة وتصديرها من الإمارات إلى العالم، وبلا شك، فإن نقل "دبي للإعلام" البرنامج من مرحلة المسموع إلى المرئي ستساهم في توسيع نطاق البرنامج وتعزيز مكانته لدى المشاهد، ممّا يتيح إمكانية تعريف المجتمعات الأخرى بنوعية وثراء المحتوى الإعلامي الإماراتي".

وفي أولى حلقاته التي تحمل عنوان "هل حان وقت العودة إلى الأسهم؟"؛ يستضيف البرنامج المهندس الإماراتي أحمد المرزوقي، الذي يعدّ من صناع المحتوى الاقتصادي المميزين، حيث يستعرض طبيعة المحتوى والمشروعات التي يعمل عليها، ونوعية الدورات التدريبية والاستشارية التي يقدمها في مجالات الاقتصاد، كما يقدم نظرة على سوق الأسهم المحلي، ويستشرف مستقبل الوظيفة وريادة الأعمال.

ويطلُّ كلٌّ من المنتج الفني جاسم بوحجي والفنان عبد الله بوحجي على الجمهور من خلال حلقة "هل صوت الفن عال في الخليج؟" ويتناولان فيها أهمية الفن وتأثيره وقوته، وتجربة العيْش في دبي، ولماذا قررا البقاء فيها بعد انتهاء فترة دارستهما، فيما يتطرق الدكتور محمد العامري، المتخصص في علم الجينات، خلال حلقة "لماذا يجب علينا فهم علم الجينات؟"، إلى أهمية هذا العلم واهتمام الدولة به من خلال "مشروع جينوم الإمارات".

ويشارك في حلقات البرنامج، الذي يعرض مساء كل اثنين في تمام الساعة 6:00 مساءً، الكويتي ضاري المعود، المتخصص في التفكير التصميمي، ويستعرض، من خلال تجربته، أهمية هذا التخصص وأدواته واستخداماته، أما علياء الشملان، صاحبة مبادرة "فرجان دبي" المجتمعية؛ فتضيء على المبادرة التي نالت اهتمام المسؤولين والمتابعين على حدٍّ سواء، وتُبيّن "علياء" كيف تأسست المبادرة ولماذا، وكيف تديرها مع فريق العمل، وتستشرف، خلال البرنامج، مستقبل المبادرة، وتتطرق في الحلقة إلى طبيعة النسيج المجتمعي في دبي، ودور المبادرة في تعزيز التواصل بين الأهالي واهتماماتهم ومشاركاتهم المجتمعية المختلفة.

أمّا أخصائي العلاج الطبيعي البحريني أحمد خنجي المقيم في دبي منذ سنوات؛ فيتناول في حلقة "صداقة الطبيب والمريض، نعم أم لا؟" تجربته في تخصص العلاج الطبيعي، وأهمية هذا التخصص والفرق بينه وبين العلاجات الأخرى المشابهة، ويتطرق إلى فكرة الصداقة بين الطبيب والمريض، ويسعى إلى استشراف مستقبل الطب في ظل القفزات النوعية السريعة التي يعيشها العالم حاليًا.

 

أخبارنا

"كاربول كاريوكي 6" يجمع نجوم الفن العربي في دبي

ينطلق أول أيام عيد الفطر على شاشة "تلفزيون دبي"

"الراوي".. وجبة ثقافية ومعرفية رصينة على شاشة "تلفزيون دبي"

يسرد فيه جمال بن حويرب سير الأعلام والمدن

إطلاق "عاون" لدعم المعسرين من الحالات الصحية عبر منصة "جود"

بموجب مذكرة بين "تنمية المجتمع" و"الجليلة" و"الإمارات اليوم"

"إذاعة دبي" تدعم حملة "رمضان في دبي" بسلسلة فعاليات ترفيهية

نظمتها بالتعاون مع "فرجان دبي" في حديقة مشرف

٠١ أبريل, ٢٠٢٤
"دبي للإعلام" تشارك في "رمضان أمان"

شهدت مشاركة فاعلة من طواقم عملها وموظفيها

H