اخبار




"قلادة" أصحاب الهمم تعود إلى معرض دبي للمجوهرات بــ 10 تصاميم مبتكرة

١٥ نوفمبر, ٢٠١٩  

وورشة متخصصة في تصميم المجوهرات للفتيات من أصحاب الهمم

وفاء بن سليمان: الفكرة تعزز التوظيف الدامج وتحرر أصحاب الهمم من النظرة المُقيّدة للإبداع

كشفت وزارة تنمية المجتمع عن تصاميم جديدة لــ "قلادة" لأصحاب الهمم، التي تشارك للعام الثاني على التوالي في معرض دبي الدولي للمجوهرات، حيث تتواصل فعالياته في الفترة بين 13 ولغاية 16 نوفمبر 2019 في مركز دبي التجاري العالمي.

ويعد مشروع "قلادة" أحد مبادرات وزارة تنمية المجتمع الهادفة إلى تمكين الفتيات من أصحاب الهمم اللواتي تتراوح أعمارهن بين 17 فما فوق من خلال إبراز مواهبهن الفنية أمام المجتمع، وتوظيف قدراتهن الإبداعية الواعدة في تصميم أشكال جديدة ومبتكرة من المجوهرات.

وبهذه المناسبة؛ قالت وفاء حمد بن سليمان مدير إدارة رعاية وتأهيل أصحاب الهمم بوزارة تنمية المجتمع إنه سيتم الكشف خلال معرض دبي الدولي للمجوهرات عن 10 تصاميم جديدة تدخل حيز التسويق في المعارض ومنافذ البيع المختلفة تحت مشروع "قلادة" لأصحاب الهمم، مشيرة إلى أن جديد "قلادة" الذي سيتم عرضه يتضمن حلقات وأقراط أذن وخواتم وعقد "مريّة"، وهي مصوغات ذهبية مبتكرة أبدعتها أنامل الفتيات من أصحاب الهمم المنتسبات للمشروع.

وأشارت وفاء حمد بن سليمان إلى توفير الوزارة ضمن فعاليات المعرض، لورشة متخصصة في تصميم المجوهرات بأيدي أصحاب الهمم،، في إطار إثراء معارف الطالبات وتنمية قدراتهن الذهنية وتعزيز مهاراتهن العملية، مؤكدة أهمية مشروع "قلادة" بالنسبة للمنتسبات لمشروع قلادة وذويهن، وقدرته على إحداث فرق مادي ومعنوي بالنظر إلى أدائهن وواقعهن الاجتماعي والنفسي، بالإضافة إلى حسّهن الإبداعي، حيث يعمل المشروع على تحرير أصحاب الهمم من النظرة التقليدية المُقيّدة لإبداعاتهن وطموحاتهن الإنتاجية، وفق مبدأ عمل وزارة تنمية المجتمع "الانتقال من الرعاية إلى التنمية".

وتعزز "قلادة" اعتماد الفتيات من أصحاب الهمم على أنفسهن، وتحقيق التوظيف الدامج بفعل كمّ الإنتاجية وواقع التوسع والشهرة الذي يحققه المشروع يوماً بعد يوم، بحكم توظيف قدرات الفتيات الإبداعية الواعدة في تصميم مجوهرات مميزة، واستعراض تصاميم فنية فريدة من الأساور والقلائد ودبابيس الزينة وأزرار القمصان، وذلك بدعم وتحفيز من المصممتين الإماراتيتين عزة القبيسي وشيخة السركال ومريم حسني

ويأتي مشروع "قلادة" ضمن مبادرات سياسة تمكين أصحاب الهمم، حيث يعتبر من المحطات المهمة في تدريب وتشغيل أصحاب الهمم، ويتميز بمنتجاته الفنية المصنوعة من قصاصات الأوراق النقدية المُتلفة، التي يتم تشكيلها بلمسات ساحرة من وحي وإلهام أصحاب الهمم، لتصنع أناملهن المبدعة مستقبلهم المهني المشرق الذي يحضّ على المشاركة والعطاء وإثبات الذات بالتحدي والمنافسة.

ويعدّ معرض دبي الدولي للمجوهرات "فود"، أكبر فعالية لتجارة وبيع المجوهرات في الشرق الأوسط، حيث يعود في نسخته الثانية خلال شهر نوفمبر. وقد زار المعرض بنسخته الأولى العام الماضي، أكثر من 20 ألفاً، ومن المتوقع أن يزيد عدد زوار المعرض أكثر بكثير هذا العام. وسيتمكن الزوار من التعرف على آخر الصيحات والمنتجات والابتكارات في مجال المجوهرات. ويتكون المعرض من 4 قطاعات أساسية هي: العلامات التجارية العالمية والمبتكرين، والمجوهرات الفاخرة، والأحجار الكريمة والألماس، وتكنولوجيا التعبئة والتغليف، بالإضافة إلى ذلك يتضمن المعرض قسماً خاصاً للعارضين المختصين بسوق التجارة.

استفتاء

كيف وجدت تجربة تصفحك لموقع مؤسسة دبي للإعلام؟

صوّت هنا

لم يتم اختيار أي من الآراء
H