News




حمدان بن راشد: محفظة الهيئة العامة للمعاشات الاستثمارية قوية وراسخة

06 مارس, 2018  
دبي، 06 مارس 2018: أكد سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم، نائب حاكم دبي وزير المالية وزير المالية رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للمعاشات والتأمينات الاجتماعية أن محفظة الهيئة الاستثمارية قوية وراسخة وأن مظلتها التأمينية الأكثر أمانا وسخاء من حيث المنافع والمزايا التأمينية التي يستفيد بها المشمولون بقانون المعاشات الاتحادي.

وأشار سموه - خلال ترؤسه اجتماع مجلس إدارة الهيئة الذي عقد اليوم بمقر ديوان سمو الحاكم في دبي - إلى أن الهيئة باعتبارها جزءا من حكومة دولة الإمارات ملتزمة بالمساهمة في دعم جهود الحكومة لتعزيز مسيرة التنمية المستدامة بالدولة من خلال توفير أفضل نظم الحماية التأمينية للمؤمن عليهم وأسرهم.

كان الاجتماع قد بدأ بترحيب سموه بأصحاب المعالي والسعادة أعضاء المجلس متمنيا لهم دوام التوفيق والنجاح في عملهم إلى أن شرع في مناقشة جدول الأعمال وصادق على محضر اجتماعه السابق واطلع على الإجراءات المتخذة من جانب إدارة الهيئة بشأن تنفيذ القرارات والتوصيات الصادرة عنه.

وأثنى سموه خلال الاجتماع - الذي اطلع فيه على نتائج تقرير الاستثمار لعام 2017 - على جهود قطاع الاستثمار التي يضطلع بمهام تنمية موارد الهيئة واستثمارها بالشكل الأمثل .. مشيدا بزيادة نسب الاستثمار من عام إلى عام الأمر الذي يخدم أهدف الهيئة في الوفاء بالتزاماتها تجاه الفئات المستفيدة من خدماتها ويؤمن للأجيال المقبلة فرص الاستفادة من المنافع التأمينية التي توفرها الهيئة بمعدلات أعلى.

بدوره أشاد محمد سيف الهاملي مدير عام الهيئة بالإنابة ومدير قطاع الاستثمار بدعم سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم نائب حاكم دبي وزير المالية رئيس مجلس إدارة الهيئة وأعضاء مجلس الإدارة في رسم خريطة الاستثمار بالهيئة عبر ضمان استقلالية قطاع الاستثمار ومنحه الصلاحيات الكافية لتمكينه من اتخاذ القرارات الإستراتيجية السليمة التي أمنت للهيئة كفاءة وتوزيع وتنويع مواردها المالية بين قنوات الاستثمار المختلفة والدخول إلى أسواق مالية حيوية والاستثمار في محافظ عالمية والدخول إلى أسواق ناشئة ووضع سياسات فعالة للاستثمار ما ساهم خلال السنوات الخمس الماضية في تعزيز مواردها وزيادة معدل استثماراتها بنسب عالية.

وقال الهاملي : " إن الالتزامات الخاصة بنظام التأمين الاجتماعي هي التزامات طويلة الأجل لذا نحن نعمل على تعظيم الربح الناتج من إدارة استثمارات موارد الهيئة من خلال التوسع في عمليات الاستثمار لضمان استمرار الصندوق في تأدية خدماته تجاه المستفيدين بالشكل الأمثل مع مراعاة الضمانات الكافية لتفادي المخاطر المحتملة في السوق وبالتوازي مع ذلك نحرص على تأمين السيولة النقدية الكافية للوفاء بالتزاماتنا الآنية تجاه المشمولين بنظام التأمين الاجتماعي".

يذكر أن عدد المشمولين بالتأمين في الهيئة ارتفع في فبراير الماضي إلى (88,753 ) مقارنة بـ (87,892) عن نفس الفترة من العام الماضي كما ارتفع عدد أصحاب العمل المسجلين في الهيئة من (4,966 ) إلى ( 5,510 ) كما بلغ عدد المتقاعدين (20,446) مقارنة بـ (19,174) متقاعد عن نفس الفترة وارتفع عدد المستحقين إلى (6,807) مقارنة بـ (6,253) عن نفس الفترة من العام الماضي كما تدير الهيئة ملفات (6,588) متقاعد و(4,516) مستحق من المدنيين وملفات (7,796) متقاعد و(4.192) مستحق من العسكريين الذين تصرف معاشاتهم من وزارة المالية.

اPoll

How did you find the experience of browsing our site?

Vote

No option has been selected