News




الملتقى الدولي لأفضل التطبيقات الشرطية يبدأ أعماله

13 مارس, 2017  
بدأ الملتقى الدولي الحادي عشر لأفضل التطبيقات الشرطية، الذي تنظمه الإدارة العامة للجودة الشاملة في شرطة دبي لمدة 4 أيام تحت شعار " استشراف المستقبل في العمل الشرطي "، أعماله بورقة عمل لشرطة دبي حول استراتيجيتها ورؤيتها المستقبلية لعام 2030، قدمها العميد عبد الله بن سلطان مدير مركز استشراف المستقبل ودعم اتخاذ القرار بشرطة دبي حيث كشف عن "مخروط مستقبل شرطة دبي" الذي يشمل ثلاث مراحل تهدف إلى ابتكار نموذج أمني يضمن مستقبل دبي ويساهم في مكافحة جرائم المستقبل المتوقعة نتيجة التطورات المستمرة المتلاحقة.

وبين أن المرحلة الأولى تسمى المرحلة التأسيسية وتمتد من عام 2017 إلى 2021، وتهدف إلى إطلاق مبادرات استشرافية مثل وضع البنية الأساسية لمنظومة الأمن الذكي بدبي، وتأهيل منتسبي القوة أكاديميا ومهارياً في مجال استشراف المستقبل وفق التخصصات العلمية الدقيقة، وزيادة نسب الإنفاق على البحوث والتطوير، وتشجيع وتبني حالات الإبداع والابتكار، والاشتراك في أمن معرض اكسبو وغيرها.

وبين أن المرحلة الثانية تتمثل في "مرحلة التمكين" وتمتد من عام 2021 إلى 2025 وتهدف إلى أن تكون إمارة دبي من أفضل 5 مدن في العالم في المؤشرات الأمنية، وتتضمن مبادرات منظومة الأمن الذكي بشرطة دبي، وتطوير ذاكرة مؤسسية للقيادة العامة لشرطة دبي، وأن تصبح المباني الشرطية ذاتية الطاقة بنسبة 50%، وإعداد مبادرة لإيجاد نموذج جيني لتحديد سلوك المجرمين، فيما تتمثل المرحلة الثالثة والأخيرة "المرحلة التنافسية وتحقيق الريادة" وتمتد من العام 2025 إلى 2030، وتتضمن مبادرات استشرافية تهدف إلى أن تغدو 25% من المراكز الشرطية افتراضية ذكية، وأن تبلغ الجرائم الغامضة أو المجهولة نسبة صفر%، وأن تشكل الشرطة الآلية 25% من القوة الشرطية، وأن تمتلك شرطة دبي أكبر قاعدة بيانات للحمض النووي على مستوى الإمارات.

وقال العميد ابن سلطان إن رؤية شرطة دبي 2030 تمكّنهم من التخطيط للمستقبل والتعامل مع التحديات المختلفة والاستعداد والجاهزية لها، إضافة إلى وجود اتجاه محدد طويل المدى مستمر لتحقيق الرؤية واستراتيجيات تنفيذها، ووجود نموذج أمني يحتذى به محليا وإقليميا ودوليا، وتحقيق التميز المبني على الإبداع والابتكار، وأخيرا تحديد أدوار الشركاء الفاعلين في صنع مستقبل شرطة دبي.

كما تطرق العميد ابن سلطان إلى المحاور الثمانية الرئيسية لتحقيق الرؤية والمتمثلة في محور تدريب وتأهيل قيادات المستقبل، محور البحوث والتطوير، محور استقطاب وتعيين أفضل الكفاءات، ومحور تكنولوجيا المستقبل – التكنولوجيا فائقة الذكاء، ومحور الشراكة مع مؤسسات المستقبل، ومحور المقارنات المعيارية الدقيقة، محور استشراف جرائم المستقبل وأخيرا محور منظومة الأمن الذكية إلى جانب استعراضه لأساليب وضع الرؤية، وتحليلهم للتوجهات العالمية الاجتماعية والاقتصادية والبيئية والتكنولوجية والسياسية وفقا لأهم الدراسات والتقارير الدولية الحديثة، مشيرا إلى التحديات الأمنية المستقبلية على مستوى العالم من حيث زيادة الأعمال الإجرامية والإرهابية وتطور أساليبها، والتحديات الاقتصادية والبيئية وعدم وجود استقرار اجتماعي وغيرها، طارحا أمثلة على جرائم المستقبل.

جمعية قادة الشرطة

وألقى نائب الرئيس الأول للجمعية الدولية لقادة الشرطة السيد لويس دكمار كلمة استهلها بتوجيه التهنئة إلى سعادة اللواء عبد الله خليفة المري القائد العام لشرطة دبي بمناسبة توليه المنصب الجديد، مثنياً في الوقت ذاته على جهود شرطة دبي في تنظيم الملتقى السنوي الحادي عشر لأفضل التطبيقات الشرطية لما يتضمنه من مواضيع هامة تستشرف المستقبل.

واستعرض نائب الرئيس الأول للجمعية الدولية لقادة الشرطة حملة أطلقتها الشرطة الأمريكية للتعامل مع قضايا الأشخاص الذين يعانون من أمراض عقلية تحت عنوان فكر واحد " one mind "، مشيراً إلى أن الحملة هدفت إلى تعليم أفراد الشرطة على كيفية التعامل مع الأشخاص المريضين عقلياً ممن تورطوا في جرائم، وتتضمن استراتيجيتها 4 بنود هي: تأسيس شراكة مع كل هيئات الرعاية الصحية، وتطبيق سياسات موحدة التوجه لاستجابة رجال الشرطة مع حوادث وجرائم المرضى العقليين، وتدريب رجال الشرطة لمعرفة كل المواقف التي قد تحدث مع المرضى، إضافة إلى تدريب 20% من الهيئات المجتمعية العاملة في مجالات الخاصة بالمرضى العقليين، مؤكداً في الوقت ذاته على أن الحملة ستخدم العمل الشرطي ليصبح لدى الأفراد الكفاءة العالية للتعامل مع المرضى العقليين ضمن استراتيجية موحدة تحقق الأمن.

مكافحة عنف العصابات

وقدم قائد عام شرطة برمودا السيد ميشال ديسلفا ورقة عمل خلال الملتقى حول استراتيجية شرطة برمودا في مكافحة عنف العصابات، مشيراً إلى أن

Poll

How did you find the experience of browsing our site?

Vote

No option has been selected
H