اخبار




مؤسسة دبي للإعلام تطلق برنامج "اليمن زلزال المريبين" على شاشة تلفزيون دبي

24 يونيو, 2018  
دبي: 24 يونيو 2018 : مواكبة للتطورات التي تحدث على الأرض في اليمن حالياً، وإظهاراً للانتصارات التي تتحقق هناك، أعلنت مؤسسة دبي للإعلام عن إنتاج برنامج أسبوعي يواكب سير المعارك والأحداث المتوالية، وذلك ابتداء من يوم الإثنين (25 يونيو) الساعة العاشرة مساء بتوقيت الإمارات على شاشة تلفزيون دبي، وذلك بعد أن تم اعتماد عنوان البرنامج الجديد "اليمن زلزال المريبين" من قصيدة صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم التي تحمل عنوان (بن زايد وبن سلمان) والتي يقول في أحد أبياتها: (منْ حَربهُمْ صابْ المريبينْ زلزالْ/ في يومْ كونٍ عَ المعادي مِوَقَّدْ).

وأكد أحمد سعيد المنصوري المدير التنفيذي لقطاع الإذاعة والتلفزيون في مؤسسة دبي للإعلام، التزام كافة إعلامي المؤسسة بقنواتها التلفزيونية والإذاعية والرقمية بالتوجهات العليا للحكومة الرشيدة والتي تنطلق دائماً من الشعور العالي بالمسؤولية في مواجهة التحديات الكبيرة التي تشهدها منطقة الخليج العربي والعالم العربي، مشيراً في الوقت نفسه إلى أهمية وسائل الإعلام في كشف الحقائق والبحث عن الحقيقة وتقديمها للجمهور دون أي أجندات أو اعتبارات أخرى، وذلك من منطلق الرسالة السامية للإعلام في هذا المجال. وقال المنصوري في تصريح صحفي خاص بمناسبة إطلاق مركز الأخبار للبرنامج الجديد، "يمكنني الحديث عن السياسة العامة والاستراتيجية المتكاملة التي تنتجها قنوات مؤسسة دبي للإعلام في مجال العمل الإعلامي والصحفي والتي تتكامل مع السياسة العامة لدولة الإمارات العربية المتحدة واستراتيجيتها المتوازنة مع محيطها الخليجي والعربي، ونحن في النهاية جزء من هذه المنظومة الاجتماعية والإنسانية، ومن واجبنا المهني تسليط الضوء على ما يجري في اليمن برؤية موضوعية تنتهج المصداقية وكشف الحقائق بعيداً عن الإشاعات والأخبار الكاذبة التي يتم نشرها على نطاق واسع من قبل جهات إعلامية معروفة"، وأضاف "لهذا السبب يأتي برنامج "اليمن زلزال المريبين" بمثابة النافذة الإعلامية الحقيقية لمعرفة ما يجري على أرض الواقع وفضح ما تنتهجه مليشيا الحوثي من جرائم بحق الشعب اليمني الشقيق".

وختم المدير التنفيذي لقطاع الإذاعة والتلفزيون حديثه بالدعوة إلى اتخاذ المنطق والموضوعية أساساً للحوار الإعلامي في الفضائيات العربية والابتعاد عن لغة التهجم وإخفاء الحقائق الهامة، كذلك الوقوف صفاً واحداً في مواجهة قوى الشر والضبابية والابتعاد عن العقل".

ـ محاور أساسية ـ من جهته تحدث علي عبيد الهاملي مدير مركز الأخبار في مؤسسة دبي للإعلام، عن فكرة البرنامج الجديد وهدفه في تسليط الضوء بشكل موسّع على تطورات الأحداث في اليمن، قائلاً إنه تم تقسيم كل حلقة من حلقات البرنامج إلى ثلاثة محاور رئيسية، يتناول المحور الأول فيها الجانب الميداني العسكري، وأبرز الأحداث والتطورات العسكرية على كامل الأرض اليمنية، مع الإسهاب في الحديث عن إنجازات التحالف العربي، وقوات التحالف العربي والقوات المسلحة الإماراتية على وجه الخصوص، وقوات الشرعية اليمنية، عبر تقرير تحليلي موسّع يتناول الأحداث خلال أسبوع، يليه تحليل المشهد العسكري مع مجموعة من الخبراء العسكريين والمحللين الاستراتيجيين، وذلك لإبراز دور التحالف العربي، والتذكير بأهم الإنجازات الميدانية مثل عملية تحرير جنوب اليمن والساحل الغربي.

فيما يختص المحور الثاني، بالجانب السياسي ويتناول أبرز التطورات السياسية المتعلقة باليمن على الساحة المحلية والإقليمية والدولية، وتسليط الضوء بشكل دائم على دعم التحالف العربي للجهود الدبلوماسية لحل الأزمة، والتذكير بأن هدف العمليات العسكرية هو الضغط على مليشيات الحوثي الإيرانية، للانصياع إلى المبادرة الخليجية وآليتها التنفيذية، وقرارات مجلس الأمن الدولي ذات الصلة.

وأكد علي عبيد الهاملي، أن الجانب الإنساني سيأخذ حيزاً مهماً في محاور البرنامج الجديد، وذلك من خلال تسليط الضوء بشكل موسع على جهود دولة الإمارات العربية المتحدة الإنسانية، والمبادرات الخيرية والتنموية في مختلف المحافظات والمناطق المحررة، والتركيز على الأوضاع الإنسانية المتدهورة التي يعيشها اليمنيون في مناطق سيطرة مليشيا الحوثي، نتيجة سرقتهم للمساعدات الإنسانية، وفرضهم الضرائب والأتاوات، وممارسة أعمال "البلطجة" لتمويل حربهم ضد اليمنيين، ولإبراز جرائم الحوثي ضد المدنيين وجهود تحالف دعم الشرعية والدولة في إغاثة الشعب اليمني، وذلك من خلال مجموعة من تقارير مراسلي مركز الأخبار، تقدم القصص الإنسانية من اليمن المتعددة حول النازحين والمرضى وجرحى الحرب، إلى جانب الجهود التي يبذلها متطوعو الهلال الأحمر الإماراتي.

يبث برنامج "اليمن زلزال المريبين" على شاشة تلفزيون دبي، مساء كل أثنين بعد موجز أخبار العاشرة مساء

ااستفتاء

كيف وجدت تجربة تصفحك لموقع مؤسسة دبي للإعلام؟

صوّت هنا

لم يتم اختيار أي من الآراء