اخبار




فراشَةْ اْلنِّورْ

٠٣ مارس, ٢٠١٨  
دبي، الجمعة 2 مارس 2018:

فراشَةْ النِّورْ حلَّتْ فوقْ وآنا شفوقْ
ودِّي لقاها وخايِفْ إذا قاربْتها أنْ تطيرْ

يبينْ للعينْ منها ماحوَتهْ العِروقْ
مجاري الدَّمْ منها والشَّرابْ النِّميرْ

في لجَّةْ النِّورْ يَظهِرها غروبْ وشروقْ
والصِّبحْ ساكَنْ علىَ طِرْفْ الجناحْ الصِّغيرْ

يحاوِلْ البَدرْ يكسَبْ مِنْ ضياها سِروقْ
عَجيبَةْ الوَصفْ ملمَسها حريرْ بْحَريرْ

والشَّمسْ منها ضياها وخايفِهْ مِ الحِروقْ
تنقادْ إلها مثِلْ الأعمىَ ويقودِهْ بصيرْ

يتداخَلْ النِّورْ فيها شِبهْ لمعْ البِروقْ
ومظلِمْ الليلْ دومَهْ لينْ تسري أسيرْ

وتْلَوِّنْ الطِّيفْ باللُّونْ الذي فيهْ ذوقْ
لوحاتْ رسَّامْ بالرَّيشِهْ بإيدْ الخبيرْ

لي إِنْ تجلَّتْ ترَحَّلْ كلِّ همٍّ وعوقْ
كنِّي بها تشفي العوقْ القويِّ الخطيرْ

ماردِّها الشُّوقْ صوبي ولوُ لها آموتِ شوقْ
ولا إستهَمَّتْ بحالْ اللِّي مقامَهْ كبيرْ

فكرَهْ تجلَّتْ بقلبي وبعضْ فكري يسوقْ
إلىَ المعاناهْ عقلي للجديدْ الغزيرْ

شعر: محمد بن راشد آل مكتوم

استفتاء

كيف وجدت تجربة تصفحك لموقع مؤسسة دبي للإعلام؟

صوّت هنا

لم يتم اختيار أي من الآراء
H