اخبار




أحمد بن سعيد يشهد احتفال طيران الإمارات باستلام الطائرة A380 رقم 100 في أسطولها

03 نوفمبر, 2017  
شهد سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم، رئيس هيئة دبي للطيران الرئيس الأعلى لمجموعة طيران الإمارات احتفال طيران الإمارات اليوم باستلام طائرتها الإيرباص A380 رقم 100 والذي أقيم في مقر الشركة المصنعة بمدينة هامبورغ الألمانية.

وقال سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم - في كلمة ألقاها خلال حفل التسليم - "هذه مناسبة مهمة لطيران الإمارات ولشركة إيرباص وللعديد من شركائنا العاملين في برنامج A380 ، ولا شك في أن تشغيل طائرات A380 أحدث تأثيرات إيجابية واسعة على الصناعات الجوية وعلى صناعة الطيران عامة، ودعم مئات الآلاف من فرص العمل، وحفز مبتكرات وأدى إلى تطوير منتجات جديدة في أنشطة مختلفة، مثل المناولة الأرضية والتموين ومرافق المطارات ومنتجات مقصورات الطائرات وغيرها".

وتوفر طائرة الإمارات A380 المائة، التي تعمل بمحركات رولز رويس، 512 مقعداً بتوزيع الدرجات الثلاث : 14 جناحاً خاصاً في الأولى، و76 مقعداً في درجة رجال الأعمال، و426 مقعدا في السياحية، وسوف يتم عرضها في معرض دبي الدولي للطيران 2017، ثم تدخل الخدمة ضمن الأسطول بعد ذلك.

وكشفت طيران الإمارات خلال الاحتفال النقاب عن لفتة تكريم لذكرى مرور 100 عام على ميلاد المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان طيَّب الله ثراه ، مؤسس دولة الإمارات وباني نهضتها، وذلك بملصق عملاق على الهيكل الخارجي لطائرتها A380 المائة.

وقال سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم "إن دولة الإمارات أعلنت أن 2018 سيكون "عام زايد" بمناسبة مرور 100 على ميلاد الوالد المؤسس واحتفاء بإنجازاته، ونحن فخورون بنشر تقديرنا عبر العالم لهذا القائد والزعيم الفذ الذي لعب دوراً محورياً في تأسيس وتطور وتقدم دولة الإمارات في الوقت الذي نتسلم فيه طائرتنا A380 رقم 100".

وأضاف سموه " مثلما كان الشيخ زايد قائداً فذاً ذو بصيرة ورؤية مستقبلية، فإن طائرة A380 حققت فتوحات جديدة في مختلف الميادين، ونحن نتطلع من خلال تشغيل هذه الطائرة التي تحمل صورته على هيكلها إلى نقل رسالة عبر العالم تبرز ما تمتع به المغفور له من إلهام وجرأة وإقدام وتصميم".

حضر الاحتفال، السير تيم كلارك، رئيس طيران الإمارات، والدكتور توماس إندرز، الرئيس التنفيذي لشركة الإيرباص، ودومينيك هوروود، رئيس العملاء والخدمات في رولز رويس، وسعادة علي عبدالله الأحمد، سفير الدولة لدى جمهورية ألمانيا الإتحادية، ومعالي فرانك هورش، وزير الاقتصاد والمواصلات والابتكار في حكومة مدينة هامبورغ، وعدد من المدعوين من المسؤولين وكبار الشخصيات وشركاء الصناعة وممثلي وسائل الإعلام العالمية.

ووصف سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم الطائرة A380 بأنها تحفة هندسية رائعة وضعت بصمات مميزة ونقلت تجربة المسافرين إلى مستويات أعلى، وقال " على الرغم من كونها أكبر طائرة ركاب في العالم، إلا أنها الأعلى كفاءة والأهدأ في الأجواء، وقد أتاحت لنا في طيران الإمارات الارتقاء بتجربة سفر عملائنا إلى مستويات أعلى، حيث فضلنا أن نستخدم فخامة وراحة المنازل داخل الطائرة لإعادة تعريف ما يتوقعه الركاب من منتجات وتجارب، ويمكننا القول باختصار، أن طيارينا يحبون قيادة طائرة A380، كما أن عملاءنا يفضلون السفر على متنها".

وأضاف سموه "إن طائرة A380 شكلت نجاحا تاما لطيران الإمارات فقد تم استخدامها على الرحلات إلى المطارات التي تعاني من الازدحام، وكذلك إلى مطارات إقليمية حيث استطعنا زيادة الحركة عبرها ، وفي كل مرة نشغل طائرة A380 على أحد الخطوط، فإننا نجد أنها تستقطب مزيداً من الحركة والطلب، لأن تجربة جوهرة أسطولنا تروق للمسافرين وتحظى بإعجابهم ورضاهم التام" .

وأكد سموه الالتزام ببرنامج هذه الطائرة ومواصلة العمل مع إيرباص والشركاء لتطوير منتجات A380 مع التطلع إلى استلام الطائرات الـ42 المتبقية من طلبية طيران الامارات المؤكدة.

من جانبه، قال الدكتور توماس إندرز الرئيس التنفيذي لشركة الإيرباص "نحن فخورون للغاية بعلاقتنا الممتدة مع طيران الإمارات، وهي شراكة مهمة ومكملة لبرنامج A380 "، وأضاف: "لقد شكلت الرؤية الرائدة لطيران الإمارات، بتبني برنامج A380 منذ البداية، واعتمادها جوهرة الأسطول والعمود الفقري لعملياتها، مصدر راحة ورضا لنا، ومن دواعي سرورنا أن نتلقى آراء و ردود فعل إيجابية عن الطائرة من عملائنا ومن المسافرين، مع ربطها دائما بالنجاح الذي حققته دبي كمحور النقل الجوي الأكثر ديناميكية على مستوى العالم ".

ووتقدر إيرباص أن طلبية طيران الإمارات من طائرات A380 وحدها دعمت 41 ألف فرصة عمل مباشرةً وغير مباشرة ومستحدثة في أوروبا، بما في ذلك 14500 وظيفة في ألمانيا وحدها.

وتتميز هذه الوظائف أنها تتطلب مهارات عالية ولها قيمة مضافة كبيرة ع

استفتاء

كيف وجدت تجربة تصفحك لموقع مؤسسة دبي للإعلام؟

صوّت هنا

لم يتم اختيار أي من الآراء