اخبار




منصور بن محمد يشهد فعاليات "تحدي دبي للياقة" في "كايت بيتش"

٢٨ أكتوبر, ٢٠١٧  
شهد سمو الشيخ منصور بن محمد بن راشد آل مكتوم، مساء اليوم، فعاليات "تحدي دبي للياقة" على شاطي "كايت بيتش" والتي تمتد إلى يوم غد (السبت) بأكثر من 40 نوعاً من النشاطات الرياضية التي تقام على رمال الشاطئ وفي مياه البحر، وتشمل فصول تدريبية بمشاركة شخصيات رياضية شهيرة، ورياضات فردية وجماعية، وعروض رياضية على المسرح الرئيس الذي يستضيف نخبة من الخبراء العالميين في مختلف الرياضات ضمن فعاليات تحدي دبي للياقة خلال عطلة نهاية الأسبوع.

وتفقد سموه بحضور سعادة هلال سعيد المري، مدير عام دائرة السياحة والتسويق التجاري بدبي، وسعادة سعيد حارب، أمين عام مجلس دبي الرياضي، المواقع الرياضية للدوائر الحكومية المشاركة في "تحدي دبي للياقة" على شاطئ "كايت بيتش"، حيث بدأ سموه الجولة بزيارة منطقة "هيئة كهرباء ومياه دبي" والتي ضمت العديد من مسابقات اللياقة البدنية التي نالت إقبال مرتادي الشاطئ والمشاركين في التحدي، ثم أنتقل سموه لمتابعة فعاليات المسرح الرئيس الذي قدم من خلاله خبراء الرياضة العالميين مجموعة واسعة ومتنوعة من التمارين والحركات الرياضية الأرضية، التي تعزز الحركة والقوة والتحمل واللياقة البدنية.

وتعرف سمو الشيخ منصور بن محمد بن راشد آل مكتوم خلال جولته ضمن فعاليات اليوم الأول لتحدي دبي للياقة على شاطئ "كايت بيتش"، على الأنشطة الرياضية التي قدمتها شركة الإمارات للاتصالات المتكاملة "دو"، بما شملته من ألعاب رياضية ودرجات هوائية تساعد على رفع معدلات اللياقة البدنية.

وشملت الجولة كذلك منطقة "موانئ دبي العالمية" التي شملت مجموعة متنوعة من الأجهزة الرياضية المتاحة للجمهور من كافة الأعمار، والعديد من المسابقات الرياضية، كما توقف سموه أمام منطقة "هيئة الطرق والمواصلات بدبي" وملعب لكرة القدم التي تقدم من خلاله أكاديمية الهيئة لكرة القدم، مجموعة من التمارين الرياضية الخاصة بمهارات تلك التسديد وضربات الترجيح والتركيز في توجيه الكرة.

وتوقف سموه أمام منطقة اللياقة الخاصة بالأطفال والتي تضم مجموعة من الأنشطة المصممة خصيصاً للصغار ومنها، تسلق الجدران، والألعاب المطاطية الهوائية، وبركة الكرات، إضافة إلى كرة الطائرة الشاطئية، وركوب الأمواج بالطائرة الورقية للأطفال. وغيرها من الأنشطة الرياضية المصممة لغرس ثقافة النشاط البدني لدى الأطفال.

واختتم سموه جولته بالمرور على منطقة "هيئة الصحة في دبي"، والتي تقدم الهيئة من خلالها مجموعة من الفحوصات الطبية المجانية للمشاركين في تحدي دبي للياقة من كافة الاعمار، بما شملته من قياسات اللياقة البدنية والمجهود والنشاط البدني وفق أعلى المعايير الطبية.

ويمتد "تحدي دبي للياقة" الذي أطلقه سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي في 20 الجاري حتى 18 نوفمبر المقبل، بهدف جعل دبي أكثر المدن نشاطاً وممارسة للرياضة في العالم، وذلك عبر تشجيع سكانها وزوارها على الالتزام بممارسة 30 دقيقة من النشاط اليومي على مدار 30 يوماً.

ويضم التحدي مختلف الأنشطة البدنية الرياضية، مثل الكريكت على الشاطئ، وركوب الدراجات الهوائية، وكرة القدم، والرياضات الجماعية، والمشي، وتمارين اليوغا، وغيرها من الرياضات التي يمكن لجميع الأفراد من مختلف الأعمار ومستويات اللياقة البدنية الانضمام للتحدي، كما يمكنهم مراقبة مستوى أدائهم عبر تطبيق «تحدي دبي للياقة" المتاح على متاجر الهاتف الذكية.

استفتاء

كيف وجدت تجربة تصفحك لموقع مؤسسة دبي للإعلام؟

صوّت هنا

لم يتم اختيار أي من الآراء
H